الأخبار

   2012
   
 

أربع وحدات تابعة لمجموعة البركة المصرفية تحصل على جوائز عالمية

 

حصدت أربع وحدات مصرفية تابعة لمجموعة البركة المصرفية ش.م.ب (ABG)، المؤسسة المصرفية الإسلامية الرائدة التي تتخذ من البحرين مقرا لعملياتها، جائزة "أفضل بنك إسلامي" للعام 2012 وذلك ضمن سياق الجوائز السنوية التي تمنحها مجلة جلوبال فاينانس (Global Finance) المتخصصة في مجال البنوك والتمويل لمؤسسات الصيرفة والتمويل العالمية. وهذه الوحدات هي بنك البركة الجزائر كأفضل بنك إسلامي في الجزائر، والبنك الإسلامي الأردني كأفضل بنك إسلامي في الأردن وبنك البركة جنوب أفريقيا كأفضل بنك إسلامي في جنوب أفريقيا وبنك البركة الإسلامي كأفضل بنك إسلامي في البحرين، علاوة على فوز البنك الإسلامي الأردني بجائزة أفضل مصرف أسلامي للتجزئة.

ويأتي فوز هذه الوحدات الأربع بهذه الجائزة بناءً على نتيجة التحكيم النهائية للجنة المحكمين في المجلة والتي شملت في عضويتها نخبة من المحررين الاقتصاديين والمستشارين الماليين العالميين وعدد من مدراء البنوك والخبراء في مجال الصيرفة، حيث حصلت هذه الوحدات على هذه الجائزة نتيجة لما تتمتع به من دور مرموق في خدمة الصيرفة الإسلامية والقدرة على موصلة النمو المستقبلي، ومعايير مهنية في جودة المنتجات والخدمات التي تقدمها لزبائنها، بالإضافة إلى الأصالة والابتكار في الخدمات والمعاملة مع الزبائن، مع التطور المستمر في العمليات المصرفية، وغيرها من المعايير الهامة مثل العلاقات الإستراتيجية والتوسع الجغرافي والربحية ومتانة الأوضاع المالية.
 
وقد تسلم الأستاذ محمد عيسى المطاوعة عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك البركة الإسلامي الجوائز نيابة عن وحدات المجموعة الفائزة وذلك في حفل كبير أقيم بهذه المناسبة على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين التي تعقد في طوكيو وحضره حشد كبير من المسئولين والقيادات المصرفية العالمية والعربية.  

وبهذه المناسبة صرح الأستاذ عدنان أحمد يوسف الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية قائلاً:" يسعدنا جداً حصول أربع من وحداتنا المصرفية على هذه الجوائز العالمية والتي تجسد أهمية الموقع الريادي الذي تحظى به هذه الوحدات في بلدانها، حيث تأتي هذه الجوائز لتبين مدى تميز أداء هذه الوحدات والسمعة الطيبة التي تحظى بها في القطاع المصرفي الإسلامي المحلي والإقليمي والعالمي، بالإضافة إلى نجاح رؤية مجموعة البركة المصرفية وإستراتيجيتها التي ترتكز على تقوية أوضاع الوحدات التابعة لها وتعزيز مواردها الرأسمالية وخلق شبكة من علاقات الأعمال البينية القوية فيما بينها، كذلك تنسيق سياسات الأعمال وإدارة المخاطر والتشغيل وغيرها بما يخلق مجموعة متناسقة وقوية".
 
وأضاف الرئيس التنفيذي للمجموعة" لقد أصبحت وحداتنا التابعة للمجموعة من أبرز المؤسسات المصرفية العاملة في بلدانها، والأكثر رسوخا مني حيث الخبرة والمعرفة بالأسواق المحلية، مما مكنها من التوسع السريع من حيث الفروع وتقديم المزيد من المنتجات والخدمات المبتكرة وذات الجودة العالية. وتمتلك المجموعة ثلاثة عشر وحدة ومكتب تمثيلي تمتلك بدورها نحو 400 فرع".
 
  وأختتم الأستاذ عدنان أحمد يوسف حديثه بتوجيه الشكر والتقدير للإدارات التنفيذية والعاملين في الوحدات المصرفية الأربع للجهود المتواصلة التي يبذلونها في رفع مكانة وحداتهم، والمجموعة ككل محليا وإقليميا وعالميا، منوها بأن مثل هذه  الإنجازات تضعنا أمام مسؤولية كبيرة وتوجب علينا بذل المزيد من الجهود لتطوير الخدمات والمنتجات المصرفية الإسلامية بما يلبي متطلبات وحاجات المجتمعات التي نعمل بها.

من جانبه، قال الاستاذ محمد عيسى المطاوعة عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك البركة الإسلامي أن حصولنا على هذه الجائزة المرموقة له وقع كبير في نفوسنا ، خاصة أنها جاءت في وقت نبذل فيها جهودا كبيرة لتكريس وجودنا محليا وإقليميا عبر التوسع في شبكة الفروع وطرح المزيد من المنتجات والخدمات الابتكارية، علاوة على الدخول في عمليات تمويل هامة على المستوى الإقليمي جنبيا إلى جنب مع تطوير بيئة التشغيل في البنك. 

ويذكر أن مجموعة البركة المصرفية هي شركة مساهمة بحرينية مرخصة كمصرف جملة إسلامي من مصرف البحرين المركزي،  ومدرجة في بورصتي البحرين و نازداك دبي. وتعتبر البركة من رواد العمل المصرفي الإسلامي على مستوى العالم حيث تقدم خدماتها المصرفية المميزة إلي حوالي مليار شخص في الدول التي تعمل فيها، وقد حصلت المجموعة على تصنيف ائتماني بدرجة –BBB و 3 –A  (للالتزامات قصيرة الأجل) من قبل مؤسسة ستاندرد أند بورز العالمية. وتقدم بنوك البركة منتجاتها وخدماتها المصرفية والمالية وفقاً لأحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية السمحاء في مجالات مصرفية التجزئة ، والتجارة، والاستثمار بالإضافة إلى خدمات الخزينة،. هذا ويبلغ رأس المال المصرح به للمجموعة 1.5 مليار دولار أمريكي، كما يبلغ مجموع الحقوق نحو 1.8 مليار دولار أمريكي.

وللمجموعة انتشاراً جغرافياًّ واسعاً ممثلاً في وحدات مصرفية تابعة ومكاتب تمثيل في خمسة عشر دولة تدير أكثر من 400 فرع في كل من: الأردن ، تونس ، السودان ، تركيا ، مملكة البحرين ، مصر ، الجزائر ، باكستان ، جنوب أفريقيا ، لبنان ، سوريــة ، اندونيسيا ، ليبيا ، العراق والمملكة العربية السعودية .

2018

2017

2016

2015

2014

2013

2012

2011

2010

2009

2008

2007

2006

2005


   الإعلانات
 

 


   شبكة البركة العالمية
الأردن الجزائر
أندونيسيا جنوب أفريقيا
باكستان السودان
البحرين سوريا
تركيا لبنان
تونس مصر
ليبيا

مواقع ذات صلة:
بورصة البحرين
بورصة ناسداك دبي
مصرف البحرين المركزي
هيئة المحاسبة والتدقيق للمؤسسا...
اتحاد المصارف العربية


 womens day medal copy gold.png

© مجموعة البركة المصرفية (مصرف جملة إسلامي مرخص من مصرف البحرين المركزي) 2018، جميع الحقوق محفوظة.